Top Ad unit 728 أ— 90

جديد

قضايا المجتمع

بلدية ششار تعاني من نقص المرافق الرياضية والثقافية

بلدية ششار تعاني من نقص المرافق الرياضية والثقافية
تعاني مختلف أحياء بلدية ششارولاية خنشلة من انعدام وسائل الترفيه الشبانية وكذا المرافق الثقافية، على غرار المكتبات ودور الشباب الأمر الذي حرم العديد من الشباب من تنظيم نشاطات رياضية كمباريات كرة القدم، إضافة الى التظاهرات الثقافية الأخرى. حيث أبدى العديد من شباب الأحياء امتعاضهم من غياب برامج تنموية تُعنى بفئة الشباب على غرار البلديات الأخرى في ولاية خنشلة، كما عبّروا عن غضبهم من سياسة التهميش التي تنتهجها السلطات المحلية التي لم تدرج مشاريع رياضية في السنوات الأخيرة، الأمر الذي أدى بالكثير من الشباب الى سلوك طريق الانحراف بعدما ذاقوا ويلات الفراغ والبطالة، حيث ان الكثير منهم أصبح يتعاطى الممنوعات ومختلف الأقراص المهلوسة، الأمر الذي شجع على تفشي ظاهرة الإجرام والسرقة
وعليه يناشد شباب ششار السيد الوالي الجديد حمو بكوش ضرورة التدخل لتحريك عجلة التنمية ببلدية ششار التي تعاني من العزلة والتهميش خاصة في المجال الرياضي حيث تعتبر بلدية ششار من بين أكبر البلديات في ولاية خنشلة من حيث المساحة وكثافة السكان ويوجد بها ملعب واحد صرفت عليه الملايير يصلح لكل شي الا كرة القدم.
ويمتلك شباب ششار طاقات كبيرة في مجال الرياضة حيث برهنو على ذلك في كل من رياضتي الكاراتي و الكونغ فو هونغار  والوشو اذا تمتلك ششار فرق هاوية في الرياضتين لكنهم لم يجدو الدعم و التشجيع اللازمين وابسط الامور غياب لقاعة متعددة الرياضات فعيب وعار ان تكون منطقة كبيرة كششار بشبابها و طاقتها لاتمتلك صالة رياضية ترقى للمستوى المطلوب برغم وجود كوادر يمكنهم تكوين الشباب في مختلف التخصصات  واما المسبح الذي وضع  في غير مكانه ولم نرى منه الا الاسم وهناك شبان ينتقلون لعاصمة الولاية لممارسة السباحة او رياضات اخرى واما مكتبة البلدية ايضا لم نرى الا هيكلها فالسؤال المطروح الى متى سيظل الشباب مهمش و صوته غير مسموع والا متى ستظل هذه الامبالاة التي قضت على كل ما هو جميل في شبابنا...
منقول ومقتبس من صفحة صدى خنشلة.
بلدية ششار تعاني من نقص المرافق الرياضية والثقافية Reviewed by Tariq Noubli on 16:24 Rating: 5
All Rights Reserved by chechar.info © 2014 - 2015
Powered By Blogger, Designed by Sweetheme

Formulaire de contact

Nom

E-mail *

Message *

Fourni par Blogger.